تعمل جوديث ألبريشت كعالمة أنثروبولوجيا اجتماعية ومخرجة أفلام وثائقية في ألمانيا وخارجها. أمضت فترات طويلة في إيران وتنزانيا وملاوي من أجل عملها الميداني ومشاريعها السينمائية. بعد الثورة الليبية بدأت العمل مع الحركة النسائية الليبية في بنغازي. تقوم في عملها بالتركيز على الجنسانية والدين والحركات الاجتماعية والصراع والعنف والذاكرة.

شاركت جوديث في التأسيس لمجموعة مشروع “Deutsch im Asyl” و “Memos e.V.” والتي تستخدم أساليب متنوعة لدراسة الاضطرابات الاجتماعية والسياسية وتأثيرها على قصص الحياة والسير الذاتية للأشخاص المعنيين. يركز مشروعها البحثي الأخير على “الحزن والصدمات والعدالة الاجتماعية في ألمانيا”.

إيفلين بينيروس كوينتانا

أنا فنانة ورسامة كولومبية أحاول أن أجد طريقي في برلين. لقد جئت من بلد حيث العنف والفساد يتواجدان في النظام اليومي للحياة؛ ومع ذلك، فإن الأمل جعلنا أقوياء. يدور عملي حول بلدي والأشخاص الذين شكلوني وعلموني، وقصصهم ورحلاتهم وذكرياتهم. كما أطمح لأن أصبح رسامةً لكتب الأطفال. يتكون العالم من صور وبها نفهمه، لذا فإن التزامي هو خلق صور تتحدث عن السلام والحرية، حتى تتمكن أفكارنا أيضاً من ممارسة هذه القيم.

الإنستغرام: medio_evoo

Waa :+57 3507361257

جوديث ألبريشت، ألمانيا

راوية قصص

إيفلين بينيروس كوينتانا، كولومبيا

المصور / الرسوم المتحركة

لينو لوكاس، 2019

وسائل اعلام مختلطة